الرئيسية محليات الرياضة الإقتصاد تقنية و معلومات اسلاميات منوعات
عاجل
21 شعبان 1435 هـ 01:12 ص-19/06/2014 01:12:27

زوّار جدة يطلعون على المحطات الخمس لقطار الحرمين الشريفين

زوّار جدة يطلعون على المحطات الخمس لقطار الحرمين الشريفين

سعودي نيوز 24  ( جدة ) :

 أتاح معرض المشاريع في محافظة جدة لزوار جدة فرصة الاطلاع على أعمال إنشاء المحطات الخمس بقطار الحرمين الشريفين الذي يبلغ طوله 450 كيلو متراً، ومراحل إنشاءه التي ما زالت تتواصل أعمالها من مد القضبان والسكك في بعض مناطقه بين مكة المكرمة وجدة والمدينة المنورة .

وشاهد الكثير من زوار المعرض أثناء تنظيمه في مركزي الردسي وعزيز مول أمام محطات تنفيذ هذا المشروع التنموي الضخم، والمقرر أن يواصل عروضه بمركز الأندلس مول في 29 شعبان.
ويؤكد مشروع قطار الحرمين الشريفين حرص المملكة على تطوير قطاع النقل وفقا لما أوضح معالي وزير النقل الدكتور جبارة بن عيد الصريصري، في تصريحات صحفية سابقة، حيث بين معاليه أن المشروع يعد محاكاة للطفرة التي تشهدها البلاد، وسيكون له دور كبير في تسهيل تأدية ضيوف الرحمن لمناسكهم بيسر وسهولة، حيث يمر بأربع مدن بالمملكة قاطعاً الأودية مروراً بالجبال والمناطق الصحراوية، مشتملاً على أكثر من 137 جسراً بطول 40 كيلو متراً وعبارات يصل عددها لأكثر من 450 عبارة .
ويوصف مشروع الحرمين الشريفين بأنه قطار كهربائي تتجاوز سرعته 300 كيلو متر في الساعة، مؤكداً أن العمل يسير على أكمل وجه ووصلت المحطات لمراحل متقدمة تزيد على 70% وهي على أفضل المستويات، في حين تعد محطة الرصيفة أكبر المحطات التي تبلغ طاقتها الاستيعابية 20 ألف مسافر في الساعة وتستوعب 10 قطارات في نفس الوقت وتتوافر فيها جميع الخدمات وتعتبر من أفضل المحطات بالعالم.
وكانت وزارة النقل والمؤسسة العامة للخطوط الحديدية قد أكملت إنجاز أكثر من 70% من الأعمال المدنية ومظلات محطة القطار بحي الرصيفة في مكة المكرمة الخاصة بمشروع قطار الحرمين الشريفين الذي يعد أكبر مشروع ينفذ حالياً لخدمة ضيوف الرحمن من أجل تسهيل تنقلاتهم منذ وصولهم وحتى مغادرتهم وربط المدينتين المقدستين بشبكة نموذجية ومتطورة للسكك الحديدية.
ويعد المشروع أحد العناصر المهمة في البرنامج التنفيذي لتوسعة شبكة الخطوط الحديدية في المملكة ويوفر عند اكتماله خدمة سريعة وآمنة وموثوقة لنقل الركاب وضيوف الرحمن والمعتمرين والزائرين ويضع المملكة في مصاف الدول التي تقدم خدمة النقل بقطارات الركاب السريعة مما ينعكس على التنمية الاقتصادية والاجتماعية في منطقتي مكة المكرمة والمدينة المنورة .
وسيربط المشروع مكة المكرمة والمدينة المنورة ومدينة جدة ومدينة الملك عبدالله الاقتصادية في محافظة رابغ مرورًا بمدنية جدة لنقل الحجاج والمسافرين والمعتمرين والزوار، حيث تشير دراسات الجدوى إلى الطاقة الاستيعابية له في النقل تقدر بنحو 20 مليون مسافر سنويًا .
ويتضمن المشروع إنشاء خمس محطات ركاب في وسط مدينة جدة وأخرى بمطار الملك عبدالعزيز بجدة وفي مكة المكرمة والمدينة المنورة ومدينة الملك عبدالله الاقتصادية وتم بناء 4 محطات في مكة المكرمة وجدة والمدينة المنورة ومدينة الملك عبدالله الاقتصادية في رابغ وفق أعلى المقاييس والمعايير المتبعة دوليًا وبمواصفات عالمية إضافة إلى محطة خامسة في منشآت مطار الملك عبدالعزيز بجدة وروعي في إنشائها أن تحافظ على انتمائها المعماري من حيث الهوية والتصميم العام عن باقي منشآت ومكونات المطار الأخرى .
ويضم المشروع أيضاً مرافق خدمية مصممة وفق معايير عالمية لمحطات القطار وتشمل مبنى المحطة الرئيس ويحتوي على صالة للقدوم وأخرى للمغادرة ومسجد يتسع لعدد 600 مصل ومركز دفاع مدني ومهبط للطائرات المروحية و10 أرصفة لوقوف القطارات وانتظار الركاب ومواقف سيارات تستوعب 500 سيارة وصالات لكبار الشخصيات .
ويضع المشروع المملكة في مصاف الدول التي تقدم خدمة النقل بقطارات الركاب السريعة مما ينعكس على التنمية الاقتصادية والاجتماعية في منطقتي مكة المكرمة والمدينة المنورة حيث يتوقع أن يصل حجم النقل السنوي للمشروع ما يزيد على ثلاثة ملايين راكب سنوياً ووفقاَ لدراسة أعدتها وزارة الحج عن تطور قطاع نقل الحجاج تتوقع أن يتضاعف أعداد الحجاج والمعتمرين خلال الخمس والعشرين سنة المقبلة إلى أكثر من ثلاثة ملايين حاج وأكثر من 11 مليون معتمر بنسبة زيادة سنوية للحجاج1,41% و3,14% للمعتمرين .

المشاهدات : 1840